المحامي جواد بولس يحذر من سوء الاوضاع .

المحامي جواد بولس يحذر من سوء اوضاع الاسرى الفلسطينيين الاطفال
حذر مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير، المحامي جواد بولس، من استمرار الاوضاع المعيشية الخطيرة على حياة الاسرى الفلسطينيين القاصرين والاطفال في سجن “جفعون”، مشيرا الى انهم يشتكون من سوء المعيشة في السجن. ونقل المحامي بولس عن عدد من الاسرى، قام بزيارتهم، الاوضاع الصعبة التي يواجهونها وسوء معاملة السجانين لهم.
ومما نقله بولس تعرض معظم الاسرى الاطفال لاعتداءات خلال عمليات الاعتقال والتحقيق بنفس الأساليب التي تستخدم مع البالغين، وتدهور حالتهم النفسية، علاوة على شكواهم من الطعام السيء كمّا ونوعا، ورفض إدارة السّجون جلب أسير راشد لتمثيلهم وتوجيههم كما هو متبّع في السّجون الأخرى.
وأشار بولس، إلى أن عمليات ترميم تجري في أقسام السجن، ما يعني أن وجوده سيكون طويل الأمد، وأن لا توقعات قريبة بإغلاقه، على رغم عدم جاهزيته لاستقبال الأسرى الأمنيين.
يشار الى ان (64) طفلا وقاصرا يقبعون في سجن “جفعون”، بعد افتتاحه في تشرين الأول الماضي تبعا لازدياد حالات الاعتقالات بين صفوف الأطفال والقاصرين، فيما وصل عدد الأطفال في السّجون مجتمعة إلى قرابة (400) أسير.

12294919_1716471785251792_8007131025227591337_n

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.