العامل

عاملو ألساعةَ/أليومية

“عامل الساعة/ اليوميّة” هو العامل الذي يدفع أجر عمله على أساس ساعة العمل الفعلية، أو على أساس يوم العمل الفعلي.

يسمى عمل الساعة/اليومية “العامل بالأجر”، وذلك بخلاف العامل الذي يدفع أجره على أساس شهري ثابت والذي يسمى “العامل بالراتب”

تجاهل حقوق العامل تعرّض المشغل للمساءلة القانونية، بما في ذلك في حالة وقوع حادثة عمل

. الفرق الأساسي بين أنواع العاملين هو في طريقة احتساب الحقوق المالية وشروط العمل.

الحد الأدنى من الأجور:

يحق لجميع العاملين في إسرائيل، وعاملي الساعة/اليومية بينهم، الحصول على الحد الأدنى من الأجور.
يحتسب الحد الأدنى من الأجر لعاملي الساعة بحسب الحد الأدنى من اجر الساعة، ويحتسب لعاملي اليوميّة بحسب الحد الأدنى من الأجر اليومي.
للمبالغ المحدّدة مقابل ساعة العمل/ يوم العمل.

مستحقات الساعات الإضافية:

كل عمل في ساعات تتخطى حصة الساعات في يوم العمل الكامل أو في أسبوع العمل الكامل تُعرّف كـ تشغيل لساعات إضافية. وبحسب القانون تُمنَح للعامل الذي قام بتنفيذه المستحقـّات مقابل الساعات الإضافيّة.
يجب القيام بحسابات يومية وأسبوعية، وليس حسابات شهرية.

المستحقات مقابل الساعات الإضافية:

دفعُ 125% من أجر العمل العادي (أي زيادة 25% عن الأجر العادي) عن الساعتين الإضافيتين الأوليتين في يوم العامل.
دفع 150% (أي زيادة 50% من الأجر العادي) من الساعة الثالثة فصاعدا.

مستحقّات التشغيل في يوم الراحة:

العمال الملزمون بالعمل في يوم الراحة الأسبوعي أو في الأعياد، يحق لهم الحصول على زيادة 50% مقابل كل ساعة عمل يعملونها في ذلك اليوم.
إذا ما كان العمل ملزماً بالعمل في يوم الراحة بحسب دين العامل، يحق للعامل الحصول على يوم راحة بديل بالإضافة إلى مستحقّات التشغيل في يوم الراحة.

الإجازة السنوية:

أجر العمل عن كل يوم من أيام الإجازة يساوي معدل الأجر اليومي الذي تقاضاه العامل في الأشهر الثلاثة الكاملة، التي سبقت الخروج للإجازة (الأجر في الأشهر الثلاثة التي سبقت الإجازة ÷ 90). إذا ما كانت هنالك أشهر عمل غير كاملة في ربع السنة التي سبقت الخروج للإجازة، تُجرى عملية الاحتساب بحسب ربع سنة العمل الأكثر امتلاءا في 12 شهرا التي سبقت الإجازة ( 3 أشهر متواصلة خلال السنة الأخيرة، والتي عمل فيها في الحد الأقصى، بحسب اختيار العامل)

مستحقّـّات الأعياد:

يحق للعامل على أساس يومي/الساعة والذي أستوفى ثلاثة أشهر من العمل في مكان عمله، الحصول على دفعة كاملة مقابل 9 أيام من الأعياد في السنة، شرط أن يكون قد عمل يوما قبل العيد ويوما بعده.
لا يحدد قيمة الدفع مقابل أيام العيد. التفسير المتعارف عليه هو أن يساوي الدفع قيمة الدفع مقابل يوم عمل عادي ( بالنسبة لعامل الساعة: معدل عدد الساعات اليومي بحسب السنة الأخيرة)، بدون العلاوات المختلفة ( كالسفريات، والساعات الإضافية وما شابه).




ألقانون يمنع الإقالة لأسباب سياسية وغير موضوعية .

حظر القانون فصل العامل بسبب جنسه وميوله الجنسيّة ومكانته الشخصية وكونه أبا أو اماً، وسنه وعرقه، ودينه وقوميته وبلد منشئه وأفكاره وحزبه، وغير ذلك.

حظر إقالة العامل لأسباب باطلة:

حظر إقالة عامل بدافع التمييز العنصير.

حظر إقالة عامل لكونه فردا مع محدوديّة.

حظر إقالة عامل لكونه ابنا لعائلة تضمّ شخصاً مع محدوديّة.

حظر إقالة عامل يغيب عن عمله بسبب مرضه.

حظر إقالة العامل خلال خدمته العسكريّة الاحتياطيّة.

حظر إقالة العامل بسبب عضويته، أو نشاطه في منظّمة عماليّة، أو لجنة عاملين.

حظر إقالة عامل تغيب عن عمله بسبب وضعه الأمني.

حظر إقالة عامل بسبب إعلامٍ عن تجاوزات لدى المشغّل.

حظر إقالة عاملة تمكث في ملجأ للنساء المضروبات (المعنّفات).

حظر إقالة عامل بسبب شكوى حول شروط العمل.

حظر إقالة عامل بسبب رفع دعوى حول انتهاك للحقوق.

حظر إقالة عامل بسبب المساعدة على رفع دعوى.

حظر إقالة عامل بغية الامتناع عن تسديد مستحقاته من الضمانات الاجتماعية

حقوق عمال القاعات والنادلين:

حق لعمال القاعات ومتنزهات المناسبات الحصول على علاوات تزيد عن الحد الأدنى من الأجر المحدّد في القانون.

بالإضافة إلى الحد الأدنى من الأجر يحقّ لعمال القاعات ومتنـزهات المناسبات الحصول على المكافات التالية :

علاوة عائلة: علاوة أجر بقيمة 30 شيكل عن الزوج/ة الذي/التي لا يعمل/ تعمل.

علاوة أقدميه: بنسبة 10% عن كل عام عمل (حتى 30 عاما) بنسبة 1% عن كل عام عمل، طالما لم يتعد أجر العامل الشهري 5000 شيكل( قبل منح العلاوة ). القرار القضائي حدّد بأنّ البقشيش ( الإكرامية) جزءاً من أجر العمل بغرض” الحد الأدنى من الأجر”، فقط في المكان الذي يُسجل في صندوق قبض المصلحة التجارية، أو عندما يمر البقشيش من خلال صندوق قبض المشغل بواسطة “صندوق بقشيش”. عندما يُدفع البقشيش مباشرة للنادل فلا يعتبر أجر عمل.

هل يشكل البقشيش (الإكراميّة) للنادل أجر عمل؟

فحصت محكمة العمل القطرية مسألة التعامل مع البقشيش، الذي يدفع للنادلين من قبل زبائن المطعم، وهل يمكن التعامل معه كجزء من أجر عملهم بغرض دفع الحد الأدنى من الأجر.

وحددت محكمة العمل القطرية أن البقشيش الذي يدفع مباشرة للنادل، دون أن يمر عبر صندوق المشغل، لا يمكن تعريف ذلك كـ “أجر عمل”.

والقانون يشمل:

مبلغ مالي قدم للنادل من قبل الزبون وليس من قبل المشغل.
عدم احتساب هذا المبلغ ضمن دفع الحد الأدنى من الأجر، ولا تعفي المشغل من مسؤوليته عن دفع الحد الأدنى من الأجر.
يمنع استغلال النادل، باحتساب ما حصل عليه من الزبائن، وكانها نية طيبة من قبل المشغل.
يمنع عدم تسديد رسوم التأمين الوطني والضريبة، حيث يعتقد الزبائن بأن المبلغ الذي أبقوه للنادل هو بقشيش وليس معدا لمساعدة المطعم في دفع أجر النادل.

في المقابل ، وعندما يمر البقشيش عبر صندوق المشغل، يعتبر أجرا لغرض قانون الحد الأدنى من الأجور، أما إذا ما حصل النادل على أجره من خلال البقشيش، الذي يدفع له مباشرة من قبل زبائن المطعم، فيحق له في المقابل الحصول على الحد الأدنى من الأجر.

ألأمان في ألعمل- الحقوق والواجبات :

من حقكم كعمال في أي مكان عمل الحصول على ما تشمله هذه البنود ومن واجب مسؤول العمل طبقا للقانون أن يقوم بتزويدكم بما يلي:

معلومات دقيقة وكافية عن المخاطر في الوقاية والصحة والأمان المتواجدة في مكان العمل.
تعليمات جديدة ودقيقة حول الاستخدام، التشغيل والصيانة الآمنة للمعدات ومعلومات وافية للمواد التي تستخدم في مكان العمل.

خطوات ومراحل:

إرشاد واضح حول الأمور المتعلقة بالوقاية من المخاطر الموجودة في مكان العمل.

أدوات حماية شخصية ملائمة وصالحه للاستعمال.

إسعاف أولي في وقت اللزوم.

أدوات عمل صالحة.

من واجبكم كعمال:

العمل وفقا لشروط الوقاية والأمان.

استعمال أدوات العمل بالطريقة الصحيحة.

إبلاغ المسؤول ،عن كل خطر جديد قمتم باكتشافه خلال عملكم في موقع العمل.

استعمال الأدوات المعدة للحماية الشخصية التي زودتم بها من قبل مكان ألعمل.

عدم استخدام الأدوات بطريقة غير ملائمة. حيث أنها صنعت خصيصا للحفاظ على امانة العامل وصحته وللحفاظ ايضا على البيئة.

الالتزام بكل الارشادات التي تلقيتموها من قبل المسؤول عنكم.

الوصول في الوقت الملائم إلى الفحوصات الطبية الدورية التي ترسلون اليها.

الاشتراك في اإلارشادات التي تقام من قبل المشغل، والتي تتضمن مواضيع ألأمان، الصحة والوقاية في العمل.

الامتناع عن كل عمل قد يعرضكم أو أي من زملائكم في العمل للخطر.

عدم معرفة قوانين الوقاية والأمان لا يمكن أن تكون عذرا للتساهل وعدم الاكتراث.

حقوق العاملات / العاملين في المنازل :

يحق لعاملات/ عاملي المنازل الحصول على جميع الحقوق التي تُمنح للعامل الأجير. يعمل مساعدو المنازل في غالبية الأحيان كعاملين بأجر الساعة ويدفع أجرهم على أساس ساعة العمل الفعلية، أو على أساس يوم العمل الفعلي.

الحد الأدنى من الأجور:

يحق لجميع العاملين في إسرائيل، والعاملين في المنازل من بينهم/ الحصول على الحد الأدنى من الأجور.

التأمين الوطني:

يجب على مشغلي عاملات المنازل الإبلاغ عن تشغيلهم للتأمين الوطني، ودفع رسوم التأمين الوطني. على هذا النحو تُحفظ حقوقهنّ في حال تعرّضهن لإصابة عمل، ويحصلن على مستحقات الولادة، والأجر التقاعدي، ومستحقات البطالة، ومخصصات الشيخوخة.

• تشكل رسوم التامين الوطني لعاملات المنازل 7.25 من مجموع أجرهن.

• يسمح القانون للمشغلين بخصم 2% من راتب عاملات المنازل، ويقوم المشغلون بتسديد نسبة 5.25% المتبقية.

• يمكن التسجيل كمشغل لعاملة منزلية من خلال تعبئة استمارة على موقع المدفوعات التابع للتأمين الوطني وإرسالها إلكترونيا.

• يمكن التسجيل كذلك يدويا على استمارة تسجيل. يجب إرسال الاستمارة بعد تعبئة التفاصيل إلى مؤسسة التامين الوطني.

• يمكن تسديد الدفعات بشكل تراجعي حتى سنة فائتة بدون غرامات. في حال لم تُدفع رسوم التأمين لمدة فترة تتجاوز العام، يجب التوجه إلى مؤسسة التأمين الوطني مع إرفاق تصريح العاملة وتصريح المشغل/ة حول الفترة التي عملت فيها العاملة مع عدد أيام العمل في الأسبوع، الأجر الذي دُفع بالإضافة إلى تصريح حول القرابة العائلية (في حال وُجدت) بين العاملة والمشغل/ة. في هذه الحال يتوجب على المشغل/ة دفع فرقيات الفائدة وملازمة سلم الفائدة في السوق الاقتصادية وغرامات مقابل التخلّف في تسديد الدفعات.

• تسدد الدفعات مرة كل 3 أشهر بواسطة دفتر القسائم الذي ترسله مؤسسة التأمين الوطني للمشغلين أو بواسطة موقع المدفوعات التابع لمؤسسة التأمين الوطني.

لمشغّلي العاملات/العمّال الأجانب:

• يسري واجب تسديد رسوم التأمين الوطني، ايضا، على من يشغّل عاملا من غير سكان إسرائيل.

• في هذه الحال يتوجب على المشغل أن يشتري، إضافة لكل ما ذُكر، تأمينا صحيا خاصا.

أيام المرض:

• يحق لعاملات المنازل الحصول على مستحقات أيام المرض بدءا من اليوم الثاني لمرضهن.

• تحصل عاملات المنازل على 50% من أجرهن عن يومي المرض الثاني والثالث.

• تحصل عاملات المنازل على 100% من مجموع أجرهن اليومي عن كل يوم من أيام المرض التي تلي اليومين الأول والثاني.

• يجب التعامل مع تعداد الأيام من وجهة نظر العاملة المريضة : إذا ما وقع يوم المرض الرابع للعاملة في يوم العمل الثابت لدى المشغل فعليه دفع 100% من الأجر.

• يحق للمشغل طلب مصادقة من طبيب كشرط للدفع مقابل أيام المرض.

• استحقاق الحصول على رسوم المرض يجب ألا يتجاوز الفترة المتراكمة ليوم ونصف لكل شهر عمل كان قد عمل فيه العامل عند نفس المشغل وليس أكثر من 90 يوما بالمجمل العام.

أيام الإجازة:

•يحق لكل عامل الحصول على الإجازة السنوية تتحدد بحسب الأقدمية التي جمّعها في مكان عمله.

•يتعلق عدد أيام الإجازة التي يستحق العامل المنزلي الحصول عليها بأقدميّته لدى المشغل، وبعدد أيام العمل الفعلية.

•يمكن لأيام الإجازة أن تتراكم من سنة لأخرى، حتى الثلاث سنوات عمل الأخيرة، واستغلالها في الموعد الملائم، وذلك بالاتفاق مع المشغل.