المطالبة بتحويل مؤسسات التعليم العالي الى التعبير الحقيقي عن مكانة اللغة العربية .

المطالبة بتحويل مؤسسات التعليم العالي الى التعبير الحقيقي عن مكانة اللغة العربية لاول مرة يعقد في جامعة تل ابيب مؤتمر اكاديمي باللغة العربية لمناقشة مكانة اللغة العربية في الحيز الاكاديمي. وفي مداخلته خلال المؤتمر، اكد النائب د. يوسف جبارين على اهمية انعقاده باللغة العربية معبرا عن تفاؤله بامكانيات التغيير نحو بناء حيز عام مشترك ومتساوي واستبدال شعور الطلاب والمحاضرين العرب بالغربة في حياتهم الجامعية والعمل في مؤسسات التعليم العالي. ودعا جبارين إلى النضال العربي – اليهودي من اجل الحفاظ على مكانة اللغة العربية وتقوية حضورها في الحيز العام عمومًا، والأكاديمي، خصوصا ازاء الهجمة الشرسة التي يقودها اليمين المتطرف على اللغة والثقافة العربيتين.

وقد نظم المؤتمر بالتعاون بين قسم العلوم الإجتماعية في جامعة تل أبيب وبين معهد فان لير في القدس، ومركز دراسات – المركز العربي للحقوق والسياسات، وجمعية سيكوي. وافتتح بكلمة قدمها رئيس الدولة، رؤوفين ريفلين، الذي حيا المنظمين والمشاركين ودعا إلى التعبير عن العربية في الحيز العام وتحويلها من لغة اعداء إلى لغة أصدقاء وجيران. كما تحدث البروفيسور نيسم مزراحي، رئيس قسم علم الاجتماع في جامعة تل أبيب، ود. يوني ماندل، الباحث في معهد فان لير في القدس، ودالية حلبي، مديرة مركز دراسات، ورونق ناطور، مديرة مشاركة في جمعية سيكوي.

وفي مداخلته في المؤتمر قال النائب جبارين ان على مؤسسات التعليم ان تكون جزءا من الحل للصراع وليس جزء من المشكلة كما هي اليوم. وأشار إلى أن الآلاف من الطلاب العرب الذين يتعلمون خارج البلاد باللغة العربية في الأردن وجامعات الضفة الغربية لا يملكون فرصة التعليم في وطنهم بلغة الام. وأكد جبارين على كون اللغة العربية المركب الاساسي في هوية الأقلية العربية وهي تواجه تحديات هيمنة اللغة العبرية وسيرورات العولمة وسطوة الانجليزية أيضا على جميع مرافق ومناحي الحياة مما يؤدي إلى تآكل اللغة وتشويهها. وأشار جبارين إلى أنه يجب النظر للدولة على أنها مؤتمنة من كافة المواطنين على الموارد العامة ومن بينها المورد اللغوي والثقافي وبالتالي فإن عليها ضمان المساواة الكاملة في توزيعة هذه الموارد والحفاظ على الخصوصية الثقافية واللغوية لكافة المجموعات والأفراد في الدولة.

unnamed246

exchange580

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.